جدیدترین مطالب

دور الولايات المتحدة في العملية العسكرية للكيان الصهيوني في رفح

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: منذ تأسيس الكيان الصهيوني وحتى الآن، كانت الولايات المتحدة دائماً جزءاً مهماً من “السياسات العدوانية” لهذا الكيان في المنطقة. وليست الحرب في غزة والهجوم على رفح استثناء من هذه القاعدة.

خداع الولايات المتحدة في المطالبة بحظر الأسلحة على الكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في القضايا الدولية إن مزاعم الولايات المتحدة بتعليق إرسال الأسلحة إلى الكيان الصهيوني هو خداع سياسي لإسكات الرأي العام، لأنه لا يحدث فرقاً في طبيعة دعم هذه الدولة للجيش الصهيوني ووجود هذا الكيان.

تراجع الاتحاد الأوروبي عن المصادرة الكاملة للأصول الروسية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الأوروبية: حسب تقرير صحيفة الغارديان فإن الاتحاد الأوروبي توصل إلى اتفاق بشأن سحب الأرباح من الأصول الروسية المجمدة لشراء أسلحة ومساعدات لأوكرانيا. وبما أن الاتحاد الأوروبي يشعر بالقلق إزاء العواقب القانونية المترتبة على مصادرة الأصول الروسية بالكامل، وبما أن موسكو ليس لها الحق القانوني في سحب هذه الأموال، فقد قرر استخدام الأرباح من الأصول فقط لمساعدة أوكرانيا.

تخبط أوروبي في توفير الأمن بمضيق باب المندب والبحر الأحمر

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي الضيف: تعرض مضيق باب المندب الاستراتيجي والبحر الأحمر لمشاكل وأزمة خطيرتين في الأشهر الأخيرة في ظل حرب غزة. والسبب في ذلك هو توجه قوات الجيش اليمني الداعم لفلسطين، والتي قررت منذ بداية عدوان الكيان الإسرائيلي على قطاع غزة استهداف السفن المتجهة من وإلى الأراضي المحتلة في البحر الأحمر معلنة أن هذه الهجمات ستستمر طالما لم يكف هذا الكيان عن عدوانه العسكري على قطاع غزة. كانت الولايات المتحدة الأمريكية، باعتبارها أبرز داعمي الكيان الإسرائيلي، أول دولة اتخذت موقفاً مستنكراً من تحركات قوات الجيش اليمني في هذا الصدد وسعت إلى تشكيل تحالف دولي لغرض التصدي لهذه الهجمات تحت غطاء دعم حرية الملاحة؛ إلا أن هذا التحالف باء بالفشل بسبب تضارب مصالح الدول الغربية، واقتصر الأمر فعلاً على هجمات أمريكية وبريطانية على أماكن في اليمن. أما الدول الأوروبية فرغم أنها لم تشارك بشكل جدي في التحالف الأمريكي، إلا أن لها مصالح كثيرة ومعقدة في هذه المنطقة المضطربة، مما دفعها إلى تبني نهج خاص ومستقل تجاهها.

الدكتور خرازي يرد على الموقف الأمريكي الجديد تجاه البرنامج النووي الإيراني: الولايات المتحدة هربت من الدبلوماسية النووية/ إيران بدورها ترى الدبلوماسية أفضل طريق

المجلس الاستراتيجي أونلاين: صرح رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية: “بعد مقابلتي مع قناة الجزيرة، كرر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية موقف بلاده السابق بأنهم لن يسمحوا لإيران بإنتاج سلاح نووي، لكنه قال في النهاية إن أفضل طريق هو الدبلوماسية. نحن بدورنا وبناء على فتوى قائد الثورة، لا نسعى إلى إنتاج سلاح نووي، بل نرحب بالدبلوماسية وإقامة منطقة خالية من الأسلحة النووية. لكن إذا هددنا الكيان الإسرائيلي بالسلاح النووي، فلا يمكننا الوقوف مكتوفي الأيدي وانتظار إذن الآخرين.”

رؤية الخروج المحتمل للمكتب السياسي لحركة حماس من قطر

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: قال خبير في القضايا الإقليمية: من المؤكد أن السلطات القطرية ستقاوم الضغوط الغربية لطرد قيادات حماس من أراضيها، وربما لن تتحرك الولايات المتحدة نحو معادلة الصفر والمائة في هذا الصدد، لأن بقاء قادة حماس في قطر، وهي حليفة للولايات المتحدة، أفضل من تواجد حماس في بلد خارج قوة ضغط الولايات المتحدة.

أهداف زيارة بلينكن الأخيرة للسعودية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال باحث في الشأن السعودي: وصل وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن مؤخراً إلى الرياض خلال زيارته للمنطقة وعقد اجتماعات مع المسؤولين السعوديين. يبدو أن أحد المواضيع الموضوعة على جدول الأعمال بين السعودية والولايات المتحدة، بالإضافة إلى التباحث حول حرب غزة، هو مسار تطبيع العلاقات بين الكيان الإسرائيلي وهذا البلد العربي.

Loading

أحدث المقالات

دور الولايات المتحدة في العملية العسكرية للكيان الصهيوني في رفح

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: منذ تأسيس الكيان الصهيوني وحتى الآن، كانت الولايات المتحدة دائماً جزءاً مهماً من “السياسات العدوانية” لهذا الكيان في المنطقة. وليست الحرب في غزة والهجوم على رفح استثناء من هذه القاعدة.

خداع الولايات المتحدة في المطالبة بحظر الأسلحة على الكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في القضايا الدولية إن مزاعم الولايات المتحدة بتعليق إرسال الأسلحة إلى الكيان الصهيوني هو خداع سياسي لإسكات الرأي العام، لأنه لا يحدث فرقاً في طبيعة دعم هذه الدولة للجيش الصهيوني ووجود هذا الكيان.

تراجع الاتحاد الأوروبي عن المصادرة الكاملة للأصول الروسية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الأوروبية: حسب تقرير صحيفة الغارديان فإن الاتحاد الأوروبي توصل إلى اتفاق بشأن سحب الأرباح من الأصول الروسية المجمدة لشراء أسلحة ومساعدات لأوكرانيا. وبما أن الاتحاد الأوروبي يشعر بالقلق إزاء العواقب القانونية المترتبة على مصادرة الأصول الروسية بالكامل، وبما أن موسكو ليس لها الحق القانوني في سحب هذه الأموال، فقد قرر استخدام الأرباح من الأصول فقط لمساعدة أوكرانيا.

تخبط أوروبي في توفير الأمن بمضيق باب المندب والبحر الأحمر

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي الضيف: تعرض مضيق باب المندب الاستراتيجي والبحر الأحمر لمشاكل وأزمة خطيرتين في الأشهر الأخيرة في ظل حرب غزة. والسبب في ذلك هو توجه قوات الجيش اليمني الداعم لفلسطين، والتي قررت منذ بداية عدوان الكيان الإسرائيلي على قطاع غزة استهداف السفن المتجهة من وإلى الأراضي المحتلة في البحر الأحمر معلنة أن هذه الهجمات ستستمر طالما لم يكف هذا الكيان عن عدوانه العسكري على قطاع غزة. كانت الولايات المتحدة الأمريكية، باعتبارها أبرز داعمي الكيان الإسرائيلي، أول دولة اتخذت موقفاً مستنكراً من تحركات قوات الجيش اليمني في هذا الصدد وسعت إلى تشكيل تحالف دولي لغرض التصدي لهذه الهجمات تحت غطاء دعم حرية الملاحة؛ إلا أن هذا التحالف باء بالفشل بسبب تضارب مصالح الدول الغربية، واقتصر الأمر فعلاً على هجمات أمريكية وبريطانية على أماكن في اليمن. أما الدول الأوروبية فرغم أنها لم تشارك بشكل جدي في التحالف الأمريكي، إلا أن لها مصالح كثيرة ومعقدة في هذه المنطقة المضطربة، مما دفعها إلى تبني نهج خاص ومستقل تجاهها.

الدكتور خرازي يرد على الموقف الأمريكي الجديد تجاه البرنامج النووي الإيراني: الولايات المتحدة هربت من الدبلوماسية النووية/ إيران بدورها ترى الدبلوماسية أفضل طريق

المجلس الاستراتيجي أونلاين: صرح رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية: “بعد مقابلتي مع قناة الجزيرة، كرر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية موقف بلاده السابق بأنهم لن يسمحوا لإيران بإنتاج سلاح نووي، لكنه قال في النهاية إن أفضل طريق هو الدبلوماسية. نحن بدورنا وبناء على فتوى قائد الثورة، لا نسعى إلى إنتاج سلاح نووي، بل نرحب بالدبلوماسية وإقامة منطقة خالية من الأسلحة النووية. لكن إذا هددنا الكيان الإسرائيلي بالسلاح النووي، فلا يمكننا الوقوف مكتوفي الأيدي وانتظار إذن الآخرين.”

رؤية الخروج المحتمل للمكتب السياسي لحركة حماس من قطر

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: قال خبير في القضايا الإقليمية: من المؤكد أن السلطات القطرية ستقاوم الضغوط الغربية لطرد قيادات حماس من أراضيها، وربما لن تتحرك الولايات المتحدة نحو معادلة الصفر والمائة في هذا الصدد، لأن بقاء قادة حماس في قطر، وهي حليفة للولايات المتحدة، أفضل من تواجد حماس في بلد خارج قوة ضغط الولايات المتحدة.

أهداف زيارة بلينكن الأخيرة للسعودية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال باحث في الشأن السعودي: وصل وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن مؤخراً إلى الرياض خلال زيارته للمنطقة وعقد اجتماعات مع المسؤولين السعوديين. يبدو أن أحد المواضيع الموضوعة على جدول الأعمال بين السعودية والولايات المتحدة، بالإضافة إلى التباحث حول حرب غزة، هو مسار تطبيع العلاقات بين الكيان الإسرائيلي وهذا البلد العربي.

Loading

تحديات وآفاق اتفاق السلام بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: صرح خبير في شؤون القوقاز: "بعد الاجتماع الثلاثي بين رئيس أذربيجان ورئيس وزراء أرمينيا ومستشار ألمانيا على هامش مؤتمر ميونيخ الأمن، أعلنت الحكومة الأرمينية أن يريفان وباكو اتفقتا على مواصلة خطواتهما في سياق محادثات السلام."

في حوار مع موقع المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية، قال برهان حشمتي: “كان آخر تطور مهم حدث في العلاقات بين أذربيجان وأرمينيا هو اللقاء الأخير بين وزير خارجية أذربيجان “جيهون بيراموف” ووزير خارجية أرمينيا “أرارات ميرزويان” في برلين، والذي لم يسفر عن أي نتائج معينة. وبصرف النظر عن ذلك، فقد حدثت مناوشات عسكرية محدودة بين القوات العسكرية للبلدين على الحدود.”

وعن مدى التقدم في مسار التوصل إلى اتفاق سلام بين البلدين، قال حشمتي: “هناك اخبار كثيرة تنشر في هذا الصدد، منها أن مسودة هذا الاتفاق جاهزة وأن كلاً من باكو ويريفان أبلغتا بعضهما البعض بشروطها. مع ذلك، ما زالت العديد من القضايا المتعلقة باتفاق السلام غير واضحة وليس من الواضح ما هي الشروط التي وضعتها أذربيجان وأرمينيا.”

وتابع: “من خلال تقييم تصریحات مسؤولي البلدين والمواد المنشورة في الصحف ووسائل الإعلام، يمكن القول إن جمهورية أذربيجان ضغطت على أرمينيا لتغيير دستورها وإلغاء الأحكام المتعلقة بعلاقة مرتفعات قره باغ بأرمينيا من الدستور”.

وبحسب الخبير، طرحت تركيا بدورها مطالب على أرمينيا؛ من بينها التخلي عن متابعة موضوع الإبادة الجماعية للأرمن في عام 1915 على يد الأتراك والتخلي عن المطالبات الإقليمية بشأن أجزاء من الأراضي التركية التي تسميها يريفان أرمينيا الغربية وتدعي أن أرمينيا الأصلية هي تلك المنطقة.

وأردف قائلاً: “أحد المطالب التي طرحتها جمهورية أذربيجان على أرمينيا هو تسليم جنوب أرمينيا إلى جمهورية أذربيجان وتركيا في سياق مشروع ما يسمى أحياناً باسم ممر زنغزور، والذي يتطلب إنشاؤه تسليم منطقة سيونيك إلى باكو وأنقرة.”

وأكد حشمتي: “في هذا الخضم، لدى أرمينيا أيضاً مطالب، بما في ذلك كيفية ترسيم الحدود بين البلدين. تعود الخرائط التي تستشهد بها باكو إلى عشرينيات القرن الماضي، والتي بموجبها ينتمي جنوب أرمينيا إلى أذربيجان. لكن أرمينيا تريد من باكو أن تتخلى عن هذه الخرائط وتعتمد خرائط أواخر سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي بشأن ترسيم الحدود بين الجمهوريات السوفيتية. أي تريد إنهاء النزاعات الحدودية من خلال ترسيم الحدود على هذا الأساس.”

وبحسب الخبير في قضايا القوقاز، فإن الخلافات الرئيسية بين باكو ويريفان اليوم تدور حول هذه القضايا، ولا يبدو أن هناك أفقاً واضحاً لحل هذه الخلافات.

وأضاف: “مطالب باكو متطرفة للغاية وتحقيقها يعني إضعاف أرمينيا بل وتدميرها. والأرمن يدركون هذا. وحتى التيار الموالي للغرب، مثل الجناح الحاكم حالياً في أرمينيا، يدرك أنه إذا تم تنفيذ شروط باكو وعلييف، فمعناه الموافقة على تقليص أراضي الدولة الأرمنية.”

وأكد حشمتي: “إذا تم قبول شروط باكو فإن أرمينيا قد تختفي في النهاية. تشير المقالات العلمية المنشورة في جامعات تركيا وأذربيجان إلى أنه إذا تم تنفيذ هذه الشروط فلن تبقى أرمينيا على الخريطة مستقبلاً، وحتى إذا ظلت قائمة فستكون دولة صغيرة جداً تحت تأثير تركيا وجمهورية أذربيجان.”

ورداً على سؤال بشأن الاحتمالات المتوقعة في حال عدم توصل البلدين إلى اتفاق سلام، قال الخبير: “ستستمر هذه الصراعات؛ لأن ميزان القوى بين الجانبين قد اختل وجمهورية أذربيجان مدججة بالسلاح. كما شهدنا في الأشهر الأخيرة أن أرمينيا تتجه نحو تعزيز قدراتها العسكرية، وفي هذا الإطار نقلت بعض الأسلحة إلى أرمينيا من فرنسا والهند.”

وأردف قائلاً: “أدى استفزاز القوى الأجنبية لباكو ويريفان إلى استمرار الصراعات. وعلى الرغم من أن ذلك قد لا يؤدي إلى حرب واسعة النطاق، إلا أن المناوشات المحدودة ستستمر. كما أن الحرب الشاملة ليست مستبعدة تماماً.”

وبحسب الخبير، بعد الحرب الأخيرة بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا، تنامت الكراهية العرقية بين الطرفين بشكل كبير، مما زاد من احتمال نشوب حرب ومواجهة واسعة النطاق.

0 تعليق