جدیدترین مطالب

التحديات الماثلة أمام مودي في الانتخابات العامة في الهند

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في قضايا جنوب آسيا: “على الرغم من فرص الفوز، فإن عدد المقاعد التي سيحصل عليها رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في البرلمان المقبل سيكون على الأرجح أقل، لأنه يبدو أن المسلمين والمجموعات العرقية الأخرى في الهند سيميلون إلى أحزاب المعارضة.”

تعقيدات وضرورة مواجهة داعش خراسان

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: مع صعود حركة طالبان في أفغانستان، أصبح داعش خراسان والصراع بينه وبين طالبان واتساع رقعة تهديداته الأمنية في المنطقة أكثر أهمية من ذي قبل، لما تسببته الأنشطة الإرهابية لهذا التنظيم الإرهابي في الإخلال بالواقع الأمني في المنطقة. في هذا السياق، فإن الهجمات الانتحارية وانتشار المسلحين في المنطقة قد عرّض أمن إيران أيضاً للخطر. ولذلك، تُعرَف داعش خراسان بأنه تهديد خطير لأمن المنطقة الشرقية لإيران.

أفق العلاقات بين إقليم كردستان وبغداد

المجلس الاستراتیجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشأن العراقي: “مع اقتراب تركيا من الحكومة الاتحادية في العراق، سيتخلى إقليم كردستان عن العديد من مطالبه وتطلعاته بشأن الحكم الذاتي في المستقبل وسيصبح أكثر اعتماداً على الحكومة الاتحادية.”

تحليل لأهمية الإجراءات التي اتخذتها محكمة العدل الدولية بشأن حرب غزة ومكانتها

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال دبلوماسي إيراني سابق: اعتمدت محكمة العدل الدولية في لاهاي في أوائل أبريل إجراءات جديدة، والتي بموجبها يتعين على الكيان الصهيوني اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة للتعاون مع الأمم المتحدة دون أي تباطؤ.

المميزات والتداعيات الاستراتيجية لرد إيران التاريخي على الكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: هناك رؤيتان مختلفتان حول عمليات الجمهورية الإسلامية الإيرانية ضد الكيان الصهيوني؛ الرؤية الإولى التي تقوم على قراءة سطحية ووصف اختزالي تقيّمها على أنها عمليات قليلة التأثير ومحدودة. أما الرؤية الثانية التي هي قراءة واقعية ترى الرد الإيراني فتح صفحة جديدة من “توازن القوى” و”منعطفاً” في المعادلات الإقليمية تظهر آثاره وتداعياته تدريجياً.

قراءة في فشل استراتيجية الكيان الصهيوني في حرب غزة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: بعد مرور أكثر من ستة أشهر على الحرب في غزة، ورغم أن الكيان الصهيوني حظي بدعم كامل من الولايات المتحدة خلال هذه الفترة وألقى بكامل قوته في ساحة المعركة، إلا أنه لم يتمكن من تحقيق أي من أهدافه “المعلنة” و”الحقيقية”.

فرص الناتو وتحدياته في عامه الـ 75

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “رغم أن الناتو أصبح أكثر تماسكاً في الذكرى الـ 75 على تأسيسه، على وقع الهجوم الروسي على أوكرانيا، مقارنة بما كان عليه قبل ثلاثة عقود، إلا أن ذلك لا يعني أن الحلف لن يواجه تحديات في مستقبله.”

Loading

أحدث المقالات

التحديات الماثلة أمام مودي في الانتخابات العامة في الهند

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في قضايا جنوب آسيا: “على الرغم من فرص الفوز، فإن عدد المقاعد التي سيحصل عليها رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في البرلمان المقبل سيكون على الأرجح أقل، لأنه يبدو أن المسلمين والمجموعات العرقية الأخرى في الهند سيميلون إلى أحزاب المعارضة.”

تعقيدات وضرورة مواجهة داعش خراسان

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: مع صعود حركة طالبان في أفغانستان، أصبح داعش خراسان والصراع بينه وبين طالبان واتساع رقعة تهديداته الأمنية في المنطقة أكثر أهمية من ذي قبل، لما تسببته الأنشطة الإرهابية لهذا التنظيم الإرهابي في الإخلال بالواقع الأمني في المنطقة. في هذا السياق، فإن الهجمات الانتحارية وانتشار المسلحين في المنطقة قد عرّض أمن إيران أيضاً للخطر. ولذلك، تُعرَف داعش خراسان بأنه تهديد خطير لأمن المنطقة الشرقية لإيران.

أفق العلاقات بين إقليم كردستان وبغداد

المجلس الاستراتیجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشأن العراقي: “مع اقتراب تركيا من الحكومة الاتحادية في العراق، سيتخلى إقليم كردستان عن العديد من مطالبه وتطلعاته بشأن الحكم الذاتي في المستقبل وسيصبح أكثر اعتماداً على الحكومة الاتحادية.”

تحليل لأهمية الإجراءات التي اتخذتها محكمة العدل الدولية بشأن حرب غزة ومكانتها

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال دبلوماسي إيراني سابق: اعتمدت محكمة العدل الدولية في لاهاي في أوائل أبريل إجراءات جديدة، والتي بموجبها يتعين على الكيان الصهيوني اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة للتعاون مع الأمم المتحدة دون أي تباطؤ.

المميزات والتداعيات الاستراتيجية لرد إيران التاريخي على الكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: هناك رؤيتان مختلفتان حول عمليات الجمهورية الإسلامية الإيرانية ضد الكيان الصهيوني؛ الرؤية الإولى التي تقوم على قراءة سطحية ووصف اختزالي تقيّمها على أنها عمليات قليلة التأثير ومحدودة. أما الرؤية الثانية التي هي قراءة واقعية ترى الرد الإيراني فتح صفحة جديدة من “توازن القوى” و”منعطفاً” في المعادلات الإقليمية تظهر آثاره وتداعياته تدريجياً.

قراءة في فشل استراتيجية الكيان الصهيوني في حرب غزة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: بعد مرور أكثر من ستة أشهر على الحرب في غزة، ورغم أن الكيان الصهيوني حظي بدعم كامل من الولايات المتحدة خلال هذه الفترة وألقى بكامل قوته في ساحة المعركة، إلا أنه لم يتمكن من تحقيق أي من أهدافه “المعلنة” و”الحقيقية”.

فرص الناتو وتحدياته في عامه الـ 75

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “رغم أن الناتو أصبح أكثر تماسكاً في الذكرى الـ 75 على تأسيسه، على وقع الهجوم الروسي على أوكرانيا، مقارنة بما كان عليه قبل ثلاثة عقود، إلا أن ذلك لا يعني أن الحلف لن يواجه تحديات في مستقبله.”

Loading

أجواء جديدة لتعايش السعودية مع إيران

المجلس الإستراتيجي أونلاين ـ حوار: أكد خبير في شؤون غرب آسيا أن بعض القضايا التي حصلت خلال الشهر الماضي، من بينها ارتفاع حظوظ توقيع الاتفاق النووي والإحباط السعودي من الدعم الأمريكي لتسوية الأزمة اليمنية، عززت جدية السعودية للتعامل مع إيران ورغبتها في التوصل إلى تفاهم دبلوماسي معها.

في حوار مع موقع المجلس الإستراتيجي للعلاقات الخارجية، أشار أمين برتو إلى تصريحات ولي العهد السعودي بشأن تفضيل بلاده تسوية الخلافات مع إيران وإيجاد طريق للتعايش بين البلدين، قائلاً: “منذ فترة سعت السعودية إلى إظهار أنها تريد خلق أجواء جديدة لعلاقاتها مع إيران والتوجه في هذا السياق إلى حل مشاكلها مع اليمن؛ غير أن بعض الأحداث خلال الشهر الماضي تسببت في تليين لهجة السعودية في هذا المجال أكثر مما مضى”.

 

إحباط السعودية من جذب اهتمام الولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط

وأشار الخبير في شؤون غرب آسيا إلى سعي الولايات المتحدة والغرب إلى تشجيع الدول المنتجة للنفط والغاز على زيادة الإنتاج على خلفية الهجوم الروسي على أوكرانيا من أجل خفض أسعار الطاقة، مضيفاً: “تتحدث بعض التقارير عن أن السعودية وضعت ثلاثة شروط لزيادة إنتاجها بمقدار مليوني برميل والخروج من اتفاق أوبك بلس وهي إدراج أنصار الله في القائمة السوداء الأمريكية للجماعات الإرهابية، وإلغاء إدارة بايدن حظر تصدير الأسلحة الهجومية إلى السعودية، وإعطاء السعودية امتياز مماثل لما مُنِح لقطر أي منح الرياض صفة حليف إستراتيجي لواشنطن”.

وأكد برتو أن الولايات المتحدة لم توافق على أي من هذه الشروط الثلاثة ولا يُتوقَّع أن تغيير قرارها في هذا الخصوص، مردفاً: “في ظل الإحباط الذي أصيبت السعودية به بشأن تلقي دعم أمريكي لتسوية الأزمة اليمنية، تعززت جديتها للتعامل مع إيران. وهذا هو السبب وراء تبني السعودية هذه المواقف الأخيرة”.

وتابع: “تدرك السعودية أن الولايات المتحدة لن تولي اهتماماً بالشرق الأوسط لانشغالها بالأزمة الأوكرانية وتركيزها على ممارسة الضغط على الصين من خلال تايوان. من جهة أخرى، فإن امتناع الإمارات عن التصويت لصالح قرار ضد روسيا في مجلس الأمن، أرسل إشارة إلى السعودية بأن هذه الدول تقع خارج نطاق اهتمام الولايات المتحدة في ظل الظروف الراهنة. لذلك، تسعى الرياض إلى إيجاد حل سعودي لمشكلتها”.

ولفت محلل الشأن السعودي إلى مقتطفات من تصريحات ولي العهد السعودي تحدث فيها عن أن بلاده لا تنظر إلى إسرائيل كعدو بل حليف محتمل وأن هناك امكانية لاستعادة العلاقات مع إيران وإرساء صداقة مع الكيان الصهيوني. وتابع أنه في نفس الوقت تؤكد إيران على أن الكيان الصهيوني أكبر عدو للعالمين الإسلامي والعربي، قائلاً: “لا تجد السعودية نفسها في نزاع وعداء مع إسرائيل وهناك علاقات اقتصادية وتجارية واستخباراتية سرية بينهما. في الحقيقة، ترغب السعودية في أن تنظر إيران إليها كباقي الدول التي تقيم علاقات مع إسرائيل وتتعاون في نفس الوقت مع إيران، مثل تركيا وروسيا والهند”.

وذكر: “لا توجد إستراتيجية ونهج مشترك تجاه القضية الفلسطينية بين إيران والسعودية. لم تؤمن السعودية منذ عقود بمواجهة الكيان الإسرائيلي ولا تبدي دعماً لفلسطين سوى في الإداء بالأصوات”.

وأضاف: “لا نرى تغييراً في سياسة السعودية تجاه المنطقة. في الحقيقة، تريد السعودية وضع حد للتكاليف الباهظة التى تتكبدها من جراء الحرب في اليمن”.

وأكد برتو أن السعودية والغرب ينسبون أنصار الله إلى إيران، موضحاً: “في الوقت الحالي، قد أصبحت الملفات العالقة بين إيران والسعودية معقدة جداً وانعدام العلاقات الاقتصادية والسياسية في السنوات الأخيرة جمدت هذه الظروف. إن ما تتوقعه السعودية من أي حوار، هو إيجاد تسوية للأزمة والحرب في اليمن. بعبارة أخرى، تريد السعودية أن تلعب إيران دوراً في هذا المجال”.

وتطرق الخبير في شؤون غرب آسيا إلى تصريحات أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الذي كان قد اعتبر مشاركة إيران الفعالة والمدروسة في المحادثات الثنائية مع السعودية نتيجة الإستراتيجية المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية للتعاون والصداقة مع الجيران، مضيفاً: “السعودية، بصفتها دولة محافظة، قد توصلت إلى قناعة بأن أي توتر عسكري ـ حاله كحال باقي الحروب في الشرق الأوسط ـ لن يجدي نفعاً وأن الدول الغربية لن تتدخل فيه وستبقى متفرجة. لذلك، يجب على القوى الرئيسية في الشرق الأوسط أن تسوي بنفسها الخلافات في ما بينها”.

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *