جدیدترین مطالب

تحليل لقرار مجلس المحافظين الأخير ضد إيران

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال الخبير البارز في القانون والشؤون الدولية: “امتناع بعض الدول عن التصويت وتصويت دول أخرى ضد قرار مجلس المحافظين ضد إيران يجب ألا يطغي على أهمية القرار، حيث قد أظهرت تجارب القرارات السابقة أنها تترك أثرها في نهاية المطاف، وتدفع الملف النووي في اتجاه غير مرغوب فيه.”

استراتيجية روسيا في الرد على العقوبات الغربية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: في أعقاب تصاعد التوترات بين روسيا والدول الغربية بسبب حرب أوكرانيا، تبحث موسكو عن حلول للتعامل مع العقوبات الواسعة التي تفرضها الولايات المتحدة وحلفائها.

قراءة في إقرار مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون لمعاقبة المحكمة الجنائية الدولية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال باحث في شؤون غرب آسيا: “إظهاراً لدعمه الكامل لتل أبيب، أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع عقوبات ضد المحكمة الجنائية الدولية عقب إصدارها قراراً بشأن اعتقال مسؤولين في الكيان الإسرائيلي. وقد تمت الموافقة على مشروع العقوبات ضد مسؤولي المحكمة الجنائية الدولية في مجلس النواب الأمريكي بأغلبية 247 صوتاً مقابل 155 صوتاً، وقد صوّت جميع الجمهوريين الحاضرين في الجلسة تقريباً لصالح المشروع.”

قراءة في خطط السلام المقدمة لوقف إطلاق النار في غزة

المجلس الإستراتیجي أونلاین ـ حوار: قال خبیر في الشؤون الدولیة: إن الخطط التي اقترحتها بعض الدول العربیة والولایات المتحدة لوقف اطلاق النار في غزة وإنهاء الحرب، لیست عملية فحسب بل هي تسعى لتحقيق مصالحها الوطنیة بدلاً من أن تنظر في حل الأزمة فی غزة و رفح.

توجه عالمي متزايد للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “موقف الصين المؤيد للاعتراف بالدولة الفلسطينية ليس أمراً جديداً، لكن تأييدها للأمر ومواكبتها مع التوجه العالمي في هذا الصدد سيعزز الموقف الداعم لفلسطين ولتشكيل دولة فلسطينية مستقلة.”

دور فرنسا في غرب آسيا

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: فيما يخص محاولة فرنسا التفاوض مع دول المنطقة حول حرب غزة قال خبير في الشؤون الأوروبية: غرب آسيا تعيش حالة من الإنسلاخ والتحول؛ وإن نتنياهو راحل والجميع يستعد لتغيير كبير.

كلمة نائب رئيس حركة حماس في قطاع غزة، السيد خليل الحية، في الدورة الثالثة للحوار الإيراني ـ العربي

المجلس الاستراتيجي أونلاين: انطلقت الدورة الثالثة للحوار الإيراني ـ العربي يوم الأحد 12 مايو (أيار) 2024 تحت شعار “حوار من أجل التعاون والتفاعل”، حيث ناقش المفكرون الإيرانيون والعرب أهم قضايا المنطقة والعلاقات الإيرانية – العربية في لقاءات جرت خلال يومين.

Loading

أحدث المقالات

تحليل لقرار مجلس المحافظين الأخير ضد إيران

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال الخبير البارز في القانون والشؤون الدولية: “امتناع بعض الدول عن التصويت وتصويت دول أخرى ضد قرار مجلس المحافظين ضد إيران يجب ألا يطغي على أهمية القرار، حيث قد أظهرت تجارب القرارات السابقة أنها تترك أثرها في نهاية المطاف، وتدفع الملف النووي في اتجاه غير مرغوب فيه.”

استراتيجية روسيا في الرد على العقوبات الغربية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: في أعقاب تصاعد التوترات بين روسيا والدول الغربية بسبب حرب أوكرانيا، تبحث موسكو عن حلول للتعامل مع العقوبات الواسعة التي تفرضها الولايات المتحدة وحلفائها.

قراءة في إقرار مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون لمعاقبة المحكمة الجنائية الدولية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال باحث في شؤون غرب آسيا: “إظهاراً لدعمه الكامل لتل أبيب، أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع عقوبات ضد المحكمة الجنائية الدولية عقب إصدارها قراراً بشأن اعتقال مسؤولين في الكيان الإسرائيلي. وقد تمت الموافقة على مشروع العقوبات ضد مسؤولي المحكمة الجنائية الدولية في مجلس النواب الأمريكي بأغلبية 247 صوتاً مقابل 155 صوتاً، وقد صوّت جميع الجمهوريين الحاضرين في الجلسة تقريباً لصالح المشروع.”

قراءة في خطط السلام المقدمة لوقف إطلاق النار في غزة

المجلس الإستراتیجي أونلاین ـ حوار: قال خبیر في الشؤون الدولیة: إن الخطط التي اقترحتها بعض الدول العربیة والولایات المتحدة لوقف اطلاق النار في غزة وإنهاء الحرب، لیست عملية فحسب بل هي تسعى لتحقيق مصالحها الوطنیة بدلاً من أن تنظر في حل الأزمة فی غزة و رفح.

توجه عالمي متزايد للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “موقف الصين المؤيد للاعتراف بالدولة الفلسطينية ليس أمراً جديداً، لكن تأييدها للأمر ومواكبتها مع التوجه العالمي في هذا الصدد سيعزز الموقف الداعم لفلسطين ولتشكيل دولة فلسطينية مستقلة.”

دور فرنسا في غرب آسيا

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: فيما يخص محاولة فرنسا التفاوض مع دول المنطقة حول حرب غزة قال خبير في الشؤون الأوروبية: غرب آسيا تعيش حالة من الإنسلاخ والتحول؛ وإن نتنياهو راحل والجميع يستعد لتغيير كبير.

كلمة نائب رئيس حركة حماس في قطاع غزة، السيد خليل الحية، في الدورة الثالثة للحوار الإيراني ـ العربي

المجلس الاستراتيجي أونلاين: انطلقت الدورة الثالثة للحوار الإيراني ـ العربي يوم الأحد 12 مايو (أيار) 2024 تحت شعار “حوار من أجل التعاون والتفاعل”، حيث ناقش المفكرون الإيرانيون والعرب أهم قضايا المنطقة والعلاقات الإيرانية – العربية في لقاءات جرت خلال يومين.

Loading

آفاق العلاقات التركية – الأمريكية في عهد بايدن

المجلس الإستراتيجي أون لاين – حوار: قال أحد خبراء الشؤون التركية عن العلاقات بين أنقرة وواشنطن في عهد بايدن أن: "العلاقات بين تركيا وأمريكا قد تأثرت خلال العقد المنصرم بأحداث مختلفة ألقت بظلالها على تلك العلاقات و مازلنا نلاحظ تأثيراتها".

في حوار مع موقع المجلس الإستراتيجي للعلاقات الخارجية، قال سيامك كاكايي: “قسم من تلك الأحداث أثارت خلافات بين البلدين و لتحليلها ينبغي أن نعود لما حصل خلال عهد أوباما”.

وأضاف: “بشكل خاص، منذ أن غيرت تركيا سياستها تجاه سوريا ووضعت أجندات عسكرية متواصلة ضمن جدول أعمالها في الملف السوري، اشتدت هذه الخلافات واستمرت في عهد ترامب”.

وبالإشارة إلى نقطة الخلاف بين أمريكا وتركيا حول سوريا، قال كاكايي: “خلال السنوات الماضية، دعمت أمريكا الفصائل الكردية في سوريا. بينما تمثل هذه الخطوة – من منظور تركيا – تهديداً ضد مصالحها وأمنها الوطني؛ ذلك أن المسؤولين الأتراك وفي مقدمتهم رجب طيب أردوغان قلقون جداً من تنامي تحركات الأكراد في سوريا و من أن تنحو مطالبهم نحو تأسيس أقليم كردي لهم”.

وإذ أوضح أن تركيا تعتقد بأن الفصائل الكردية التي تدعمها أمريكا منضوية تحت مظلة بي كا كا وزادت من نشاطاتها في الشمال السوري، أضاف: “تؤكد أنقرة على أن السياسة الأمريكية الحالية تتناقض مع ما كانت قد أعلنتها سابقاً بخصوص اعتبار بي كا كا جماعة إرهابية”.

وأردف كاكايي قائلاً:  “لذلك ومنذ العام 2018 ونتيجة زيادة أنشطة الفصائل الكردية في سوريا وسيطرتها على أجزاء من الشمال الشرقي والغربي في سوريا كانت بيد جماعات كردية كحزب الاتحاد الديمقراطي ((PYD وبالتزامن مع تعزيز الدعم الأمريكي لها، شعرت أنقرة بقلق شديد مما دفعها لتدخل عسكري مباشر في سوريا”.

وأوضح الخبير في الشؤون التركية: “هجوم تركيا على عفرين و سيطرتها على هذه المنطقة الكردية المهمة في عام 2018 والهجوم على شمال شرق سوريا واحتلال مناطق مثل رأس العين و تل أبيض والسيطرة على منطقة بطول أكثر من 100 كيلومتر و عمق 35 كيلومتر في شمال سوريا في عام 2019 واستمرار التواجد العسكري التركي في المناطق الشمالية لسوريا، عززت المخاوف من سياسات تركيا في شمال سوريا”.

وأضاف أنه بالتزامن مع ذلك، تتواجد أمريكا في مناطق بشمال سوريا تسيطر عليها الأكراد و يحصل كل ذلك في ظل رفض الحكومة السورية لسياسات تركيا وأمريكا في شمال البلاد.

وأشار الخبير في الشؤون التركية إلى أن وصول جو بايدن للسلطة سيؤثر على العلاقات التركية الأمريكية، مضيفاً: “الفترة الراهنة تشهد تزايداً في مخاوف تركيا بشأن استمرار السياسات الأمريكية الداعمة للأكراد في سوريا؛ خاصة بالنظر لما يوجد في سجل بايدن السياسي من توجه داعم للقضية الكردية في سوريا”.

وأكد: “بشكل محدد، تقلق تركيا على تأثير القضية الكردية في سوريا على بيئتها الداخلية والدور الأمريكي في هذا المجال”.

ورأى كاكايي أن خطط تركيا لشراء ونشر منظومة إس 400 الصاروخية الروسية، تمثل واحدة من التحديات الجادة بين أنقرة وواشنطن في عهد بايدن، مضيفاً: ” اضطرت الولايات المتحدة الى إخراج تركيا من برنامج إنتاج قطع وشراء مقاتلات إف 35 كخطوة رادعة لها في استمرار التعاون مع روسيا في مجال أنظمة الدفاع الصاروخي”.

وأوضح أن السبب وراء قلق أمريكا والناتو من استمرار التعاون العسكري بين موسكو وأنقرة هو احتمال حصول روسيا على معلومات أمنية وصاروخية للناتو وأضاف: “رغم ذلك تصر تركيا على مواصلة خططها لنشر أنظمة إس 400 في إطار سياستها المستقلة وسعياً منها لإيجاد توازن بين علاقاتها بروسيا والغرب، ما شكل تحدياً كبيراً في علاقاتها مع أمريكا”.

واستطرد الخبير في الشؤون التركية أن سياسات تركيا في شرق البحر الأبيض المتوسط، سببت نشوب خلافات بينها وبين العواصم الأوروبية ودول شرق البحر الأبيض المتوسط، قائلاً إن الأمر لم يبق خافياً على أمريكا.

وقال كاكايي إن عدم التزام أنقرة الكامل بدعم سياسات البيت الأبيض في اقرار العقوبات ضد الجمهورية الإسلامية، يمثل نقطة خلافية أخرى بين تركيا و أمريكا خلال السنوات الماضية.

و أضاف: “يبدو أن وصول الديمقراطيين للسلطة أثار المخاوف لدى السياسيين الأتراك. وبشكل خاص، عزز الغموض التي يكتنف حالياً سياسات أمريكا في سوريا من مخاوف أنقرة.

وأضاف: “في نفس الوقت، المغامرات الإقليمية لتركيا من سوريا مروراً بالعراق وصولاً إلى شرق البحر الأبيض المتوسط والتعاون العسكري المتنامي بين أنقرة وموسكو، تقع في دائرة اهتمام واشنطن مسببة فتوراً في العلاقات بين الجانبين”.

واختتم كاكايي حديثه بالإشارة إلى لقاء الرئيس الأمريكي بأردوغان في 14 يونيو على هامش اجتماع الناتو وإلى القضايا الخلافية بين الطرفين مؤكداً أنه من المحتمل أن هذه القضايا ستسود بقوة على أجواء أول لقاء بين رؤساء أمريكا و تركيا.

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *