جدیدترین مطالب

مجموعة بريكس؛ الطاقات والفرص

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: مؤخراً، صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن “مجموعة بريكس تدرس حالياً حوالي 30 طلباً من دول مختلفة تقترح أشكالاً متنوعة للتعاون. زيادة عدد الدول التي تتقدم بطلب العضوية في مجموعة بريكس يمكن أن تشير إلى الأهمية المتزايدة لهذه المجموعة في العلاقات السياسية والاقتصادية في النظام الدولي.”

مستقبل الطلب العالمي على النفط في العقود المقبلة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال ممثل إيران السابق في منظمة أوبك: “تقرير الوكالة الدولية للطاقة بأن سوق النفط العالمية ستواجه فائضاً كبيراً في نهاية هذا العقد لا ينطبق على جميع الدول والمناطق، بل على بعض الدول فقط، خاصة الدول الأوروبية.”

تحليل لانسحاب أرمينيا المحتمل من منظمة معاهدة الأمن الجماعي

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الأسبوع الماضي، في بيان في برلمان هذه الدولة، عن نية بلاده الانسحاب من معاهدة الأمن الجماعي التي تتكون من عدة دول سوفياتية سابقة بقيادة روسيا، على الرغم من أن التوقيت الدقيق لهذا الإجراء لم يتم تحديده بعد.

التكاليف والتهديدات الاستراتيجية المترتبة على السعودية في حال إبرام معاهدة دفاعية ـ أمنية مع الولايات المتحدة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: تعتبر عملية التطبيع بين بعض الدول العربية والكيان الصهيوني إحدى “المبادرات” الإقليمية المهمة للإدارة الأمريكية، والتي بدأت بشكل رسمي وجدي عام 2015، بهدف تحويل أجواء التوتر والصراع إلى تعاون واصطفاف مع الكيان الصهيوني قدر المستطاع.

نهج حماس تجاه خطة الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الفلسطينية: إن ما يتم تداوله فيما يتعلق بخطط وقف إطلاق النار ليس بالضرورة مسألة وقف الحرب في غزة وتبادل الأسرى، بل القضية المهمة هي تحديد المستقبل بعد انتهاء الحرب لكل من الطرفين.

كواليس التوتر بين الكوريتين بشأن بالونات القمامة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “رغم أن التوتر والشجار اللفظي بين كوريتين الشمالية والجنوبية بشأن بالونات القمامة ليس قضية خطيرة بحد ذاته إلا أنها مهمة بسبب حدوثها في سياق توتر تاريخي وطويل الأمد.”

تحليل لقرار مجلس المحافظين الأخير ضد إيران

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال الخبير البارز في القانون والشؤون الدولية: “امتناع بعض الدول عن التصويت وتصويت دول أخرى ضد قرار مجلس المحافظين ضد إيران يجب ألا يطغي على أهمية القرار، حيث قد أظهرت تجارب القرارات السابقة أنها تترك أثرها في نهاية المطاف، وتدفع الملف النووي في اتجاه غير مرغوب فيه.”

استراتيجية روسيا في الرد على العقوبات الغربية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: في أعقاب تصاعد التوترات بين روسيا والدول الغربية بسبب حرب أوكرانيا، تبحث موسكو عن حلول للتعامل مع العقوبات الواسعة التي تفرضها الولايات المتحدة وحلفائها.

Loading

أحدث المقالات

مجموعة بريكس؛ الطاقات والفرص

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: مؤخراً، صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن “مجموعة بريكس تدرس حالياً حوالي 30 طلباً من دول مختلفة تقترح أشكالاً متنوعة للتعاون. زيادة عدد الدول التي تتقدم بطلب العضوية في مجموعة بريكس يمكن أن تشير إلى الأهمية المتزايدة لهذه المجموعة في العلاقات السياسية والاقتصادية في النظام الدولي.”

مستقبل الطلب العالمي على النفط في العقود المقبلة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال ممثل إيران السابق في منظمة أوبك: “تقرير الوكالة الدولية للطاقة بأن سوق النفط العالمية ستواجه فائضاً كبيراً في نهاية هذا العقد لا ينطبق على جميع الدول والمناطق، بل على بعض الدول فقط، خاصة الدول الأوروبية.”

تحليل لانسحاب أرمينيا المحتمل من منظمة معاهدة الأمن الجماعي

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الأسبوع الماضي، في بيان في برلمان هذه الدولة، عن نية بلاده الانسحاب من معاهدة الأمن الجماعي التي تتكون من عدة دول سوفياتية سابقة بقيادة روسيا، على الرغم من أن التوقيت الدقيق لهذا الإجراء لم يتم تحديده بعد.

التكاليف والتهديدات الاستراتيجية المترتبة على السعودية في حال إبرام معاهدة دفاعية ـ أمنية مع الولايات المتحدة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: تعتبر عملية التطبيع بين بعض الدول العربية والكيان الصهيوني إحدى “المبادرات” الإقليمية المهمة للإدارة الأمريكية، والتي بدأت بشكل رسمي وجدي عام 2015، بهدف تحويل أجواء التوتر والصراع إلى تعاون واصطفاف مع الكيان الصهيوني قدر المستطاع.

نهج حماس تجاه خطة الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الفلسطينية: إن ما يتم تداوله فيما يتعلق بخطط وقف إطلاق النار ليس بالضرورة مسألة وقف الحرب في غزة وتبادل الأسرى، بل القضية المهمة هي تحديد المستقبل بعد انتهاء الحرب لكل من الطرفين.

كواليس التوتر بين الكوريتين بشأن بالونات القمامة

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الدولية: “رغم أن التوتر والشجار اللفظي بين كوريتين الشمالية والجنوبية بشأن بالونات القمامة ليس قضية خطيرة بحد ذاته إلا أنها مهمة بسبب حدوثها في سياق توتر تاريخي وطويل الأمد.”

تحليل لقرار مجلس المحافظين الأخير ضد إيران

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال الخبير البارز في القانون والشؤون الدولية: “امتناع بعض الدول عن التصويت وتصويت دول أخرى ضد قرار مجلس المحافظين ضد إيران يجب ألا يطغي على أهمية القرار، حيث قد أظهرت تجارب القرارات السابقة أنها تترك أثرها في نهاية المطاف، وتدفع الملف النووي في اتجاه غير مرغوب فيه.”

استراتيجية روسيا في الرد على العقوبات الغربية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي: في أعقاب تصاعد التوترات بين روسيا والدول الغربية بسبب حرب أوكرانيا، تبحث موسكو عن حلول للتعامل مع العقوبات الواسعة التي تفرضها الولايات المتحدة وحلفائها.

Loading

أثر الاحتجاجات الطلابية على الانخفاض النسبي في الدعم الأمريكي والغربي للكيان الإسرائيلي

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في القضايا الدولية: إن الاحتجاجات الطلابية المؤيدة لفلسطين لها تأثير نسبي على سياسة الولايات المتحدة والغرب تجاه الكيان الإسرائيلي.

قال هادي برهاني، في حديث مع الموقع الإلكتروني للمجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية، عن أثر احتجاجات طلاب الجامعات الأمريكية في توعية شعوب العالم والولايات المتحدة بجرائم الكيان الإسرائيلي: لقد لعبت هذه الاحتجاجات دوراً فعالاً في توعية العالم بتطورات غزة. أولاً، تعد هذه الجامعات بما فيها جامعة كولومبيا وهارفارد وييل من أفضل الجامعات في العالم ولا يمكن الالتحاق بها إلا الطلاب المتميزين، لذا فإن احتجاج هؤلاء الطلاب النخبة ليس بالمسألة البسيطة. إنهم علماء ومسؤولو المستقبل في العالم والولايات المتحدة. ثانياً، انضم عدد كبير من أساتذة هذه الجامعات الكبرى، الذين يعدون من أفضل الأساتذة في العالم، إلى هذه الاحتجاجات الطلابية ودعموا مطالبهم. بشكل عام، الجامعة هي مركز العلم والمعرفة، وعندما تشهد أفضل جامعات العالم على شيء ما، فهو دليل قوي على مصداقيته وخطورته. يؤمن معظم الناس في الدول الغربية بسلطة الجامعات في المجالين العلمي والاجتماعي، وهذا الاعتقاد هو أساس اهتمامهم بمواقف الطلاب المحتجين والوعي بحقائق المشهد الفلسطيني. إضافة إلى ذلك فإن رد الفعل القاسي للشرطة الأمريكية وبعض الدول الأخرى مثل فرنسا وألمانيا على هذه الاحتجاجات كشف حقائق أخرى وأظهر مدى تجذر اللوبي الإسرائيلي في الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى وقدرته على استخدام نفوذه لقمع أفضل الطلاب الأمريكيين وخلق الاختناق في المراكز العلمية الغربية.

رداً على التساؤل حول مدى فاعلية الاحتجاجات في وقف أو تقليل الدعم للكيان الإسرائيلي من قبل رجال الدولة الأمريكيين والأوروبيين قال: لا بد أنها تركت أثراً خطيراً ويمكن رؤية بوادر هذا التغيير أيضاً في الولايات المتحدة وأوروبا. وبعد بداية هذه الاحتجاجات، انكشفت في الغرب حقائق لم يسبق لها مثيل. منذ وقت ليس ببعيد، انضمت السيدة جيل شتاين (مرشحة حزب الخضر)، إحدى مرشحي الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2024، إلى الاحتجاجات الطلابية واتخذت مواقف معلنة مؤيدة لمطالبهم ومعارضة الصهيونية. كما تجري أحداث غير مسبوقة في مجلس النواب الأمريكي. وطالب حوالي أربعين عضواً في هذا البرلمان بفرض حظر على الأسلحة على الكيان الإسرائيلي. واستسلمت بعض الجامعات في أوروبا وأمريكا لمطالب الطلاب وقطعت علاقاتها العلمية مع جامعات الأراضي المحتلة.

وتابع: كما أن عدداً كبيراً من الدول الأوروبية تحاول الاعتراف بفلسطين. كما يبدو أن الرئيس الأمريكي بايدن أوقف تصدير بعض الأسلحة إلى الأراضي المحتلة واتخذ موقفاً ضد عملية الكيان الإسرائيلي في رفح، رغم أنه قابل للتأويل، بل وهدد الكيان الإسرائيلي بشأن توسيع هذه العملية. تظهر هذه الحالات وأمثالها أن الاحتجاجات الطلابية تؤثر على سياسة الدول الغربية تجاه الكيان الإسرائيلي.

وأكد برهاني على تأثير الاحتجاجات على قرارات السلطات الأمريكية والأوروبية، وقال: في بعض الدول، الفرضية الحاكمة حول العلاقة بين الولايات المتحدة (والغرب) والكيان الإسرائيلي تقوم على منظور يساري مفاده أن هذه العلاقات مبنية على علاقات ثابتة لقوة إمبريالية ولها قاعدة اقليمية وهي الكيان الإسرائيلي، وأن دعم الغرب لهذا الكيان، من وجهة النظر هذه، متأصل وغير قابل للتغيير. وإذا صحت هذه الفرضية فإن احتجاجات الطلاب لا ينبغي أن تغير شيئاً، لأن مصالح الغرب تعتمد على دعم الكيان الصهيوني. لكن هذه الفرضية تنطوي على مشاكل خطيرة وتعرقل جهود الدول الإسلامية للتأثير على الغرب والمجتمعات الغربية.

وقال هذا الخبير في القضايا الدولية: إذا أخذت الدول الإسلامية الرأي العام وآراء النخب الغربية على محمل الجد وحاولت توعيتهم، فإنها تستطيع أن تنأى بالغرب عن الكيان الإسرائيلي، وسيكون ابتعاد الغرب عن هذا الكيان بمثابة ضربة قاسية للغاية لقوة الكيان الصهيوني في مواصلة عدوانه على فلسطين والمنطقة.

وذكر برهاني أن الرأي العام في الولايات المتحدة رافق الاحتجاجات الطلابية وقال: في فيديوهات التجمعات يمكن رؤية الناس يتجمعون خلف باب أو جدار الجامعة ويرددون شعارات لصالح الطلاب المحتجين، أو في بعض الأحيان في بعض مناطق الولايات المتحدة، هناك حملات كبيرة انطلقت لدعم فلسطين. وفي الملاعب يلوح الناس بالعلم الفلسطيني، رغم أن التأييد الشعبي لم يتحول بعد إلى موجة كبيرة. أحد الأسباب الرئيسية لهذه القضية هو الفضاء الإعلامي والدعائي الذي خلقه اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة . لقد أثرت هذه الإعلانات على عامة الناس ويستغرق اختراقها بعض الوقت. بالإضافة إلى ذلك، لا يزال اللوبي اليهودي يتمتع بنفوذ كبير في وسائل الإعلام والفضاء الافتراضي وغيرها من المراكز المؤثرة، ويستخدم هذه المرافق للتأثير ووضع العقبات أمام التغييرات الكبرى في الرأي العام الأمريكي والغربي.

0 تعليق