جدیدترین مطالب

قراءة في التهديد النووي للناتو

المجلس الاستراتيجي أونلاين – حوار: صرح خبير في الشؤون الاستراتيجية أن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “ينس ستولتنبرغ” أعلن مؤخراً أن منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) تجري مشاورات حول إعداد أسلحة نووية. وشدد “ستولتنبرغ” على أننا نعيش في عالم تمتلك فيه دول مثل الصين وروسيا وكوريا الشمالية أسلحة نووية.

السيناريوهات المتوقعة للمواجهة العسكرية بين حزب الله والكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي الضيف: بعد بدء عملية طوفان الأقصى، حاولت فصائل المقاومة الفلسطينية تبني تكتيك جديد يتماشى مع مصالح المقاومة، مما أدى إلى أطول حرب ضد الكيان الصهيوني منذ تأسيسه. أحد الأطراف الرئيسية في جبهة المقاومة، والتي شكلت في العقود الماضية مشكلة أمنية أمام عقيدة الأمن القومي للكيان الإسرائيلي، هو بلا شك حزب الله في لبنان.

أهداف اليابان من تعزيز قدراتها العسكرية في شرق آسيا

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال سفير إيران السابق في اليابان: “تعزيز اليابان أنشتطتها العسكرية يأتي في سياق خطة مدتها 25 عاماً لإظهار قدرتها على التحول إلى إحدى القوى العسكرية البارزة في المنطقة والعالم من خلال الاعتماد على قيمها وطاقاتها العسكرية.”

التداعيات غير المتوقعة للهجوم الشامل المرتقب على لبنان بالنسبة للكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: أكد سفير إيران الأسبق لدى الأردن أن هناك احتمالية كبيرة لشن جيش الكيان الصهيوني هجوماً على لبنان، قائلاً: “من غير المرجح أن يكون لمفاوضات وقف إطلاق النار وإطلاق سراح الأسرى دور رادع في منع الحرب بين الكيان الصهيوني وحزب الله، وهي حرب لا يمكن التنبؤ بتداعياتها.”

تحليل للتوجه المتوقع لحكومة بريطانيا الجديدة في السياسة الخارجية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الأوروبية: “حزب العمال البريطاني بزعامة كير ستارمر فاز في الانتخابات بالحصول على أغلبية ساحقة من مقاعد مجلس العموم. في المقابل، فإن الحزب المحافظ بزعامة ريشي سوناك، بعد أن خسر 170 مقعداً، يتجه نحو أكبر هزيمة سياسية لها منذ تأسيسه في القرن التاسع عشر.”

أهداف الكرملين من تهديد الغرب بتغيير العقيدة النووية الروسية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: أكد خبير في القضايا الدولية: موقف روسيا من خيار “تغيير العقيدة النووية” لهذه الدولة هو إجراء رادع يهدف إلى خفض مستوى الصراع والحرب مع أوكرانيا المدعومة من الغرب والولايات المتحدة .

Loading

أحدث المقالات

قراءة في التهديد النووي للناتو

المجلس الاستراتيجي أونلاين – حوار: صرح خبير في الشؤون الاستراتيجية أن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “ينس ستولتنبرغ” أعلن مؤخراً أن منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) تجري مشاورات حول إعداد أسلحة نووية. وشدد “ستولتنبرغ” على أننا نعيش في عالم تمتلك فيه دول مثل الصين وروسيا وكوريا الشمالية أسلحة نووية.

السيناريوهات المتوقعة للمواجهة العسكرية بين حزب الله والكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ رأي الضيف: بعد بدء عملية طوفان الأقصى، حاولت فصائل المقاومة الفلسطينية تبني تكتيك جديد يتماشى مع مصالح المقاومة، مما أدى إلى أطول حرب ضد الكيان الصهيوني منذ تأسيسه. أحد الأطراف الرئيسية في جبهة المقاومة، والتي شكلت في العقود الماضية مشكلة أمنية أمام عقيدة الأمن القومي للكيان الإسرائيلي، هو بلا شك حزب الله في لبنان.

أهداف اليابان من تعزيز قدراتها العسكرية في شرق آسيا

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال سفير إيران السابق في اليابان: “تعزيز اليابان أنشتطتها العسكرية يأتي في سياق خطة مدتها 25 عاماً لإظهار قدرتها على التحول إلى إحدى القوى العسكرية البارزة في المنطقة والعالم من خلال الاعتماد على قيمها وطاقاتها العسكرية.”

التداعيات غير المتوقعة للهجوم الشامل المرتقب على لبنان بالنسبة للكيان الصهيوني

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: أكد سفير إيران الأسبق لدى الأردن أن هناك احتمالية كبيرة لشن جيش الكيان الصهيوني هجوماً على لبنان، قائلاً: “من غير المرجح أن يكون لمفاوضات وقف إطلاق النار وإطلاق سراح الأسرى دور رادع في منع الحرب بين الكيان الصهيوني وحزب الله، وهي حرب لا يمكن التنبؤ بتداعياتها.”

تحليل للتوجه المتوقع لحكومة بريطانيا الجديدة في السياسة الخارجية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الأوروبية: “حزب العمال البريطاني بزعامة كير ستارمر فاز في الانتخابات بالحصول على أغلبية ساحقة من مقاعد مجلس العموم. في المقابل، فإن الحزب المحافظ بزعامة ريشي سوناك، بعد أن خسر 170 مقعداً، يتجه نحو أكبر هزيمة سياسية لها منذ تأسيسه في القرن التاسع عشر.”

أهداف الكرملين من تهديد الغرب بتغيير العقيدة النووية الروسية

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: أكد خبير في القضايا الدولية: موقف روسيا من خيار “تغيير العقيدة النووية” لهذه الدولة هو إجراء رادع يهدف إلى خفض مستوى الصراع والحرب مع أوكرانيا المدعومة من الغرب والولايات المتحدة .

Loading

نهج حماس تجاه خطة الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار

المجلس الاستراتيجي أونلاين ـ حوار: قال خبير في الشؤون الفلسطينية: إن ما يتم تداوله فيما يتعلق بخطط وقف إطلاق النار ليس بالضرورة مسألة وقف الحرب في غزة وتبادل الأسرى، بل القضية المهمة هي تحديد المستقبل بعد انتهاء الحرب لكل من الطرفين.

قال حسين رويوران، في حوار مع الموقع الإلكتروني للمجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية، عن خطة الولايات المتحدة والكيان الصهيوني لوقف إطلاق النار: إن خطة وقف إطلاق النار الأخيرة التي اقترحتها الولايات المتحدة والكيان الصهيوني تتكون من ثلاث مراحل يجب أن يتم الانتهاء منها في ستة أسابيع. المرحلة الأولى ستكون إطلاق سراح الأسيرات الإسرائيليات المسنات والمرضى من قبل حماس مقابل إطلاق سراح عدد من الأسرى الفلسطينيين، والمرحلة الثانية ستكون تبادل بقية الأسرى الأحياء، والمرحلة الثالثة ستكون تبادل الجثث. كما شملت هذه الخطة دخول 600 شاحنة من المواد الغذائية يومياً لأهالي غزة، في حين تم أيضاً تناول مسألة إعادة إعمار غزة.

وأضاف: في الخطة التي قدمتها الولايات المتحدة والكيان الإسرائيلي، لا تزال هناك مسألتان غير واضحتين؛ الأولى هو انسحاب قوات الكيان الصهيوني من المناطق المأهولة بالسكان في غزة، وهو ما لا تقبله حماس وتصر على أن يتم الانسحاب بشكل كامل من قطاع غزة، والثانية هو مناقشة وقف إطلاق النار. ورغم أن كلمة “وقف إطلاق النار” مذكورة في هذه الخطة، إلا أنها لا تعني “وقف إطلاق النار الدائم”. ولذلك تعتقد حماس أنهم يريدون إطلاق سراح الأسرى ومن ثم مواصلة الحرب، بحجة أنه لا يوجد أي ذكر لوقف دائم لإطلاق النار. وفي الوقت الحاضر، هذه هي نقطة الخلاف الرئيسية في الخطة المقترحة.

وقال هذا الخبير في الشؤون الفلسطينية عن دعم الأوروبيين لهذه الخطة: الأوروبيون، بينما يدعمون خطة وقف إطلاق النار، يؤكدون أنه بمجرد إطلاق سراح الأسرى، لا يوجد سبب لمواصلة الحرب ويمكن لحماس أن تقبل هذا الجزء أيضاً، لكن حماس لا يقبل، آملاً ألا يجد الصهاينة ذريعةً لمواصلة القتل والإبادة الجماعية لأهل غزة ورفح. وفي الوقت نفسه، تعتبر قيادات حماس أن الولايات المتحدة والكيان الإسرائيلي مجرمان أثبتا خلال الأشهر الثمانية الماضية أنهما لا يلتزمان بأي مبادئ أخلاقية، لذلك فإنهم يبحثون عن اتفاق حازم وشفاف، اتفاق صريح وواضح خالٍ من الألفاظ الغامضة والقابلة للتفسير، لأن حماس تشكك في نوايا الولايات المتحدة والكيان الإسرائيلي.

وقال رويوران: “أساس الموضوع هو أن هناك حرباً استمرت ثمانية أشهر، قُتل فيها ما يقرب من 40 ألف شخص، وأصيب أكثر من 100 ألف شخص، وتم تدمير نصف غزة، وهي إبادة جماعية ممنهجة ودمار فظيع ذلك ضد الناس والمستشفيات والمدارس والمساجد والوجود الإنساني والإنسانية والحياة في غزة. ولذلك يسعى الكيان الإسرائيلي إلى إنهاء هذه الحرب بطريقة تحافظ على سمعته، وفي الوقت نفسه يستطيع أن يدعي أنه لم يخسر هذه الحرب.

وذكر هذا الخبير في الشؤون الفلسطينية أن النصر لم يتحقق للكيان الصهيوني، لأن الأهداف التي حددها في هذه الحرب لم تتحقق وقال: بحسب التعريف الذي وضعه الكيان الصهيوني لنفسه، فإن النصر لن يتحقق، وحماس لن توقف الحرب دون الحديث عن وقف دائم لإطلاق النار. وفي كل الأحوال فإن الرابح الحقيقي من الحرب هي حركة حماس، لأنها حققت أهدافها، وبإفراجها عن مئات الأسرى الفلسطينيين في إطار عملية التبادل التي تتم، فإنها تخلق الأمل في المجتمع الفلسطيني.

وأضاف: في حين أن إطلاق سراح السجناء الإسرائيليين يهدف إلى تقليل هزيمة هذا النظام وخيبة أمله، فإن إطلاق سراح السجناء بالنسبة للفلسطينيين أمر مختلف ويعيد الأمل إلى أهالي غزة بأنهم يستطيعون تحرير أسراهم من سجون الكيان الصهيوني بقوة السلاح.

وبيّن رويوران أن حرب 7 أكتوبر (تشرين الأول) ونتائجها هي الأساس في رسم المستقبل، قائلاً: التحدي الموجود أمام خطة وقف إطلاق النار يتعلق بمسألة المستقبل؛ فبينما تقول الولايات المتحدة إن حماس لا ينبغي لها أن تحكم غزة، فإن حماس سوف تكون اللاعب الرئيسي في مستقبل غزة. بالإضافة إلى ذلك، فإن الشعب الفلسطيني له حق لا جدال فيه في تقرير المصير، وسوف يوضح هذه المسألة في النهاية. وتقول واشنطن إنه بعد هذه العملية وإعلان وقف إطلاق النار، ينبغي طرح ومتابعة النقاش حول حل الدولتين، في حين أن هذا الموضوع غير مقبول في حكومة الكيان الإسرائيلي، والإسرائيليون لا يقبلون هذه الخطة أيضاً. ويقولون إن مسألة حل الدولتين لا ينبغي أن تثار تحت أي ظرف من الظروف. ولذلك فإن المستقبل في هذه المنطقة وفلسطين يحمل الكثير من التطورات التي ينبغي توقعها.

0 تعليق